ما رأيك

 

 

البحث في الأخبار:
 

البحث في المقالات:
 

البحث في المنوعات:
 

 

 
 
 
 
 :. منوعات
 

الأقسام:

 :: صناعة
صناعة صابون الغار في كسب

2014-03-16 18:15:06

تعود بداية صناعة صابون الغار في كسب، البلدة الأرمنية الواقعة في شمال شرق محافظة اللاذقية السورية على الحدودة التركية الحالية، إلى أربعينات القرن الماضي، عندما عاد أتيكيان إلى قريته بعد أن أتم دراسته الجامعية في السوربون في باريس متخصّصاً في علم الكيمياء، وبدأ يجمع حوله الفلاحين ويعلّمهم طريقة صناعة الصابون من زيت الغار المتوفر بكثرة في غابات كسب.

شرع العديد من الفلاحين بتصنيع الصابون لأغراض الاستعمال المنزلي ولكن قلّةً منهم اهتم بالموضوع من الناحية التجارية. في عام 1942 بدأ بوغوص جوروكيان وولده آرام بتصنيع صابون الغار في كسب وفق طرق تقليدية في معمل صغير وبإمكانيات محدودة، وقد اثبتا نجاحاً وتميزاً في عملهما. انتقلت إدارة المعمل في عام 1989 إلى آني  إبنة جوروكيان وزوجها استيف أبيليان وهو مهندس زراعي متخرج من الجامعة الأمريكية.

يعتبر المعمل القائم منذ عام 1942 الأقدم في سوريا والوحيد المستمر في الإنتاج حتى يومنا الحاضر، ويسعى حالياً نحو تطوير وتحديث أساليب العمل مع الحفاظ على عراقة الإنتاج. كان إنتاج المعمل يصل قبل الأحداث في سوريا إلى الزبائن في أمريكا وأوروبا واليابان وكندا.

ينتج معمل صابون الغار (الذي يحمل اسم لورابيل التجاري) أنواعاً متعددة من صوابين الأعشاب ويقدم المشورة حول فوائد الأعشاب وتأثيرها الطبي، كما يحوي على مكتبة غنية متخصصة بالأعشاب والتداوي بها. ويشارك المعمل في حملات غرس أشجار الغار في بلدة كسب والقرى والجبال المحيطة بها.

المصدر: الموقع الالكتروني لمصنع لورابيل لصناعة صابون الغار (بتصرف)

http://laurapel.com/index_arabic.htm

الصورة: جانب من عائلة استيف أبيليان في بلدة كسب الأرمنية في سوريا.

 

 

   
 أرسل تعليقك

عدد القراءات:3091

 
التعليقات المرسلة:
لا توجد تعليقات

الحقوق محفوظة آزاد - هاي© 2009-2003  - تصميم و برمجة Shift2Web