ما رأيك

 

 

البحث في الأخبار:
 

البحث في المقالات:
 

البحث في المنوعات:
 

 

 
 
 
 
 :. الأخبار
 

الأقسام:

 ::الأرمن والإسلام
الكاثوليكوس آرام الأول يلقي محاضرة بالجامعة الأميركية في الشارقة

2009-02-07 19:34:53

الكاثوليكوس آرام الأول يلقي محاضرة بالجامعة الأميركية في الشارقة ألقى قداسة الكاثوليكوس آرام الأول، كاثوليكوس الأرمن اليوم محاضرة في الجامعة الأميركية في الشارقة بعنوان "من حوار الأديان الى التعايش المشترك" حضرها مدير الجامعة الأميركية الدكتور بيتر هيث ونواب المدير وعمداء الكليات وعدد من مسؤولي الجامعة وحشد كبير من الطلاب والأساتذة والجمهور.

 

وأعرب قداسة الكاثوليكوس آرام الأول عن شكره لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة رئيس الجامعة الأميركية في الشارقة وهنأه على السمعة الطيبة التي اكتسبتها الجامعة الأميركية في المنطقة وقال" نحن نحتاج لمثل هذه المراكز تجمع الشعوب معا وتثري التنوع ".

 

واكد قداسة الكاثوليكوس في محاضرته على ضرورة ان تلعب الأديان دورا ايجابيا في عالم اليوم ليجمع بين الشعوب والثقافات والمجتمعات ..وقال" كانت الأديان دائما في مركز المجتمعات الإنسانية وأعتقد أنه يجب أن ننظر الى دور الأديان بشكل ايجابي وبناء لما يمكنها ان تلعبه لدور في تشجيع الجميع بين الشعوب والثقافات" ..مشيرا الى ان تحقيق ذلك الهدف يأتي من خلال حوار بين الأديان على أن يكون منظما بجدول أعمال واضح.

 

وأضاف أنه حتى يكون حوار الأديان ناجحا يجب أن يأخذ في عين الإعتبار عوامل مهمة منها ان يكون منفتحا على الآخر وأن يكون واقعيا ويحترم الآخر وأن يجري في جو من الصراحة ويركز على الشعوب وقال انه يجب لمثل هذا الحوار أن يشمل تنمية الوعي بالقيم الروحية والأخلاقية بالإضافة الى بلورة قيم مشتركة.

 

وأعرب عن اعتقاده بأن الحوار بين الأديان يجب أن يفهم على أنه وسيلة لبناء مجتمع متكامل يعيش افراده معا بسلام فالعيش بسلام يجب أن يكون الأولوية الأولى لجميع الأديان. وشدد على أهمية التكاملية وليس الذوبان في بوتقة واحدة وانعدام الهوية، مؤكدا على أهمية التعليم في بناء المجتمعات حيث أنه يساعد على التغلب على العنف وعدم تقبل الآخر كما يشجع تقبل الآخر ورفض العزلة والأنانية.

 

واوضح ان للأديان دور أساسي في بناء المجتمعات من خلال اعادة بناء العلاقات بين البشر وبقية مخلوقات الله، مشيرا الى اننا بشر لا نملك هذا الكوكب وأنه ملك لله ولهذا علينا مسؤوليات عن أفعالنا التي كان لها تأثير طويل المدى على الأرض.

 

وقال أن الأديان يجب أن تروج لبناء السلام وحتى تنجح في ذلك يجب أن تعالج أساس المشكلة وهو العدالة والحقوق الأساسية للإنسان.

 

الصورة: الكاثوليكوس آرام أثناء إلقاء محاضرته

 

المصدر: "وكالة أنباء الإمارات"، 2 فبراير 2009

http://wam.org.ae/servlet/Satellite?c=WamLocAnews&cid=1226858240875&p=1135099400077&pagename=WAM%2FWamLocAnews%2FW-T-LAN-FullNews

 

   
 أرسل تعليقك

عدد القراءات:1575

 
التعليقات المرسلة:
لا توجد تعليقات

الحقوق محفوظة آزاد - هاي© 2009-2003  - تصميم و برمجة Shift2Web