ما رأيك

 

 

البحث في الأخبار:
 

البحث في المقالات:
 

البحث في المنوعات:
 

 

 
 
 
 
 :. الأخبار
 

الأقسام:

 ::الأرمن في تركيا
أردوغان يهاجم كتاب الأعمدة الأتراك

2010-03-20 02:50:22

أردوغان يهاجم كتاب الأعمدة الأتراك إتهم رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان كتاب أعمدة الصحف المحلية التركية وبعض أجهزة الإعلام الدولية بتحريف اقواله المتعلقة بإحتمال ترحيل نحو 100 الف أرميني يعمل في تركيا بصورة غير قانونية.

 

وفي كلمة امام مجلس الادارة المركزية لحزب العدالة والتنمية الحاكم ندد أردوغان بكتاب الأعمدة الأتراك الذين طالبوه بالإعتذار من الارمن جراء تصريحاته المتعلقة بترحيلهم من تركيا وخاطبهم قائلا "بدلا من توجيه النصح الفارغة للآخرين قوموا بالدفاع عن تركيا وشعب تركيا .. وأفعلوا ذلك بشكل صحيح ونزيه .. أو أطلبوا الإعتذار بالنظر في المرآة!!" مشددا على انه لن يتردد لحظة واحدة عن الإعتذار إذا ما أدرك أنه مخطيء.

 

وواصل اردوغان في إتهام كتاب الأعمدة بالقول أنهم يتجاهلون في اعمدتهم مساعي حكومته الحثيثة لتطبيع العلاقات مع أرمينيا وإتصالاتها الوثيقية المتواصلة مع بطريرك الكنيسة الأرمنية في تركيا موتافيان ومعاونيه وأضاف:"إنهم يتعمدون تجاهل التعديلات الدستورية التي أُجريت لصالح مواطنينا الأرمن في الداخل ولحماية ممتلكات القاطنين منهم في الخارج .. يتجاهلون الترميمات التي اجريناها للكنيسة الأرمنية آقدمار* في بحيرة وان التي كانت مهجورة منذ عشرات الاعوام، إن مفهومنا وموقفنا حيال أقلياتنا واضح ومعروف للجميع."

 

كما إتهم أردوغان بعض الصحف الدولية بتحريف تصريحاته التي ادلى بها لقناة بي.بي.سي البريطانية قائلا:"ينبغي التفريق بين أرمن تركيا والأرمينيين**. المجموعة الاولى هم مواطنو تركيا والثانية هم ارمينيون يعملون في تركيا بصورة غير قانونية. لقد حذفت الصحف العالمية عبارة غير قانونية لتقول أن أردوغان يهدد بترحيل الأرمن، وفوق ذلك فإنني لم أقل سنقوم بترحيل الأرمينيين بل قلت إننا من الممكن أن نعيد النظر في الارمينيين العاملين في تركيا بصورة غير قانونية***".

 

المصدر: أخبار العالم- جيهان، 19 مارس 2010

http://www.akhbaralaalam.net/news_detail.php?id=35702

 

*المقصود كنيسة أختامار والذي تم ترميمها وافتتاحها كمتحف رغم مطالبة أرمن تركيا بإرجاعها إلى عهدة الأرمن كموقع عبادة.

 

** تصريحات أردوغان الأصلية جمعت بين المعنيين، إذ قال بأن في تركيا 170 ألف أرمني منهم 70 ألف لديهم الجنسية التركية و100 ألف مهاجرين غير شرعيين. وقد استوعبت وكالات الأنباء ومعظم الصحفيين مدلولات أقواله رغم محاولته تجميل ما قال.

 

*** عندما يذكر أردوغان رقم مائة ألف أرمني من القاطنين في تركيا من غير صفة رسمية ويقرنه بإجراءات سيتخذها ضدهم في حال ازداد الاعتراف الدولي بالإبادة الأرمنية، لا يمكن إلا التفكير بأنه بصدد ترحيلهم (إلا إذا كان يفكر في استخدامهم كرهائن).

   
 أرسل تعليقك

عدد القراءات:1341

 
التعليقات المرسلة:
يشبه هتلر
2010-03-20 01:54:20 | سليم
يبدوا ان رئيس الوزراء التركي لا يعرف سوى الصراخ فهو ظاهرة صوتية نادرة.


الحقوق محفوظة آزاد - هاي© 2009-2003  - تصميم و برمجة Shift2Web